مدونة ايفون للعرب

Post info:

أنت ترتكب جريمة في هذه اللحظة

 

هل تقرأ هذه المقالة في مدونة تقنيتي ؟ إذا فأنت ترتكب جريمة الأن بموجب الفصل “18 USC 1030 a”   من قانون “CFAA” المعروف بقانون الإحتيال و سوء التصرف المتعلق بالكمبيوتر , قد يسأل البعض لماذا , سأخبركم لماذا , لأنني ببساطة لم أعطك الإذن لدخول هذا الموقع , لكنك دخلته بأي حال .

دقة او حجم الشاشة التي تستعمله في التصفح هو 

 

يبدو أنني إرتكبت جريمة أيضا و إنتهكت القانون “18 USC 1030 a 5  A “ و ذلك لأنني إستعملت شفرة برمجية ” JavaScript ” لكي أحصل على هذه المعلومة .

إذن سنذهب جميعا للسجن ؟

أنت ترتكب جريمة الأن

تم تشريع قانون “CFAA” من قبل الكونغرس الامريكي سنة 1986 , حينها لدخول حاسوب ما كان يجب أن تتوفر على إسم مستخدم و كلمة مرور , لهذا من السهل علينا أن نتحدث عن التصريح بالدخول , لكن بعد مدة من الوقت بدأ العالم الرقمي في التوسع عن طريق إنتشار المواقع و أصبح بإمكاننا دخول أجهزة حول العالم بأسره بدون أي تصريح .

إذن لنقل أننا لا نملك عضوية في موقع ما و قمنا بدخول كيف نعرف أن هذا الدخول مسموح و مصرح به و العكس ؟

حسنا , اعتقد أنه يمكننا التوصل الى شيء ما , واضح أنني قمت بنشر هذه المقالة على موقعي ” مجلة تقنيتي ” و لهذا السبب فأنتم تملكون التصريح لدخول هذه الصفحة و قراءة هذا المقال , من الناحية الاخرى, متصفحك يسمح بمعرفة دقة الشاشة عن طريق الجافا سكربت من أجل تصفح أفضل للمواقع , إذن فانت قد سمحت لي بالحصول على تلك المعلومة المتعلقة بدقة شاشتك .

لكن ما هي حدود مثل هذه التصريحات ؟ لنقل انك تتصفح مقالا يتضمن في نهاية رابطه “articleId=31337”  . و أنت تتسائل ما هي المقالة الموالية فتقوم بتغيير الرابط حيث تضيف رقم واحد الى العدد لكي يصير“articleId=31338” و تضغط على دخول . هل نقول الأن أن تملك تصريحا لدخول تلك الصفحة , لا يمكننا التأكد من ذلك فإذا كانت هذه المقالة عامة و منشورة “31337” فلماذا ليس نفس الشىء مع “31338”  ؟

حسنا , لنفترض أن المقالة ” 31338 “ هي مقالة لا يفترض أن تنشر حتى الغد للإعلان عن الأرباح الموسمية لشركة معينة , بينما أن المقالة يمكن قرائتها على الرابط الذي قمت أنت بالدخول إليه ففي نفس الوقت لم يتم نشرها على الصفحة الأولى , إذن حتى محركات البحث لا يمكنها الوصول إليها  , و لكن بما أنك قد دخلت لهذه الصفحة مبكرا يمكنك أن تحصد أرباحا كبيرة جدا من خلال بيع أو شراء أسهم الشركة .

إذن هل هو خطأك أنت أنك دخلت لتلك الصفحة ؟ أم أنه خطأ أصحاب الموقع لأنهم لم يجعلو هاته الصفحة مخفية و غير قابلة للتصفح ؟ لنرى ماذا يقول قانون سوء التصرف و الإحتيال المتعلق بالكمبيوتر حول هذا الامر .

كما هو معروف  ” الجهل بالقانون ليس حجة ” , لكن هل يمكن تطبيق هذه المقولة حول وضعيتك ؟ . لا أحد على وجه التحديد يمكنه أن يقول أن وضعيتك قانونية أو لا و لن تعرف ذلك حتى يقوم شخص ما بمقاضاتك .

هناك حالة أخرى , فبدل أن تقوم بالإستفادة ماديا من هذا المصادفة دون أن يعلم أحد بالأمر تقوم ببساطة بنشره في مدونة للحصول على مزيد من الزوار أو أيا كان هدفك من ذلك , فيتم تبليغ “FBI” بنشرك لهذه المادة المحمية بحقوق النشر و التي حتى الأن لم تصدر و قد أنت بنشرها , فيقومون بالبحث عن بيتك , و يصادرون حاسوبك و كل أجهزتك ثم يعتقلونك . و يقومون بإدانتك بموجب قانون “CFAA”.

كل ما سبق هو مجرد إفتراضات لكن يجب أن تكونو حذرين أثناء تصفحكم كي لا يحدث لكم امر مشابه , “FBI” لن تسعى وراء كل شخص يقوم بإضافة مادة محمية بل فقط هؤلاء الذين تم التبليغ عنهم لكن يجب الحذر بأي حال من الأحول .

لقد قرأت قصصا كثيرة مسبقا عن أشخاص دخلو السجن لأمور تافهة للغاية ربما لم يكونو يقصدون أن يقومو بها لكنهم قامو بها بأي حال و إنتهى بهم الأمر محتجزين وراء القضان و أن أتحدث طبعا عن ما يدور بداخل الشبكة العنكبوتية و قد أضيف لاحقا بعضا من هذه القصص لكن قبل أن أغلق القوس لا بد أن أحيل الى قضية أندرو أورنهيمر الذي إعتقل بسبب قرصنة “AT&T”  و يجب أن نضع كلمة قرصنة بين قوسين لأن هذا الرجل لم يقرصن شيئا و هو ليس بمجرم , و لم يحاول الإستفادة , الأمر فقط أنه لاحظ أن “AT&T” قدمت حسابات متاحة للمستخدمين فقام بنشر الخبر قبل أن تقوم الشركة بنشره حيث إعتقد بأن المعلومة مادامت متاحة فهي لا تحتاج تفويض للنشر , و بسبب ذلك أدين اليوم بموجب قانون CFAA و هو في طريقه الى السجن  ( خرج بكفالة في إنتضار الحكم ) .

 

 

One thought on “أنت ترتكب جريمة في هذه اللحظة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *